بالإضافة إلى جمع الرحيق لإنتاج العسل، ونحل العسل يقوم  بأداء وظيفة حيوية ثانية – تلقيح الأزهار، مما يجعلها عنصرا حاسما في السوق الزراعية اليوم. في الواقع، حوالي ثلث النظام الغذائي البشري مشتق من النباتات الملقحة بالحشرات، ونحل العسل مسؤول عن 80 في المئة من هذا التلقيح.

التلقيح هو إخصاب النباتات المزهرة. التلقيح يحدث عندما يتم نقل حبوب اللقاح من الجزء المحتوى على اللقاح  من  الزهرة إلى بويضات زهرة أخرى. نحل العسل هو المسؤول عن التلقيح لمجموعة متنوعة من الفواكه والخضار والبقوليات والمكسرات مثل اللوز.

وبدون عمل التلقيح من نحل العسل، ستنخفض كمية ونوعية العديد من المحاصيل وبعضها لن ينتج على الإطلاق. ووفقا لدراسة الجامعة، فإن قيمة المحصول الزراعي وزيادة جودة المحاصيل الزراعية نتيجة تلقيح نحل العسل تقدر بأكثر من 14.6 مليار دولار سنويا. وعلى الرغم من أن الحشرات الأخرى يمكن أن تقوم  بتلقيح النباتات، فان  نحل العسل تظل  هي الملقحات الرئيسية لأنها متوفرة طوال موسم النمو وتلقح مجموعة واسعة من المحاصيل.